ملخص مباراة ليفربول وأستون فيلا

كانت بداية المباراة هادئة من كلا الفريقين، ثم حاول في الدقيقة الرابعة محمد صلاح لاعب ليفربول اختراق دفاعات فيلا ولكنه سقط دون احتساب أي خطأ.

وكان هناك تراجع دفاعي كامل للاعبي أستون فيلا، واعتمدوا على الهجمات المرتدة.

أخبار ذات صلة
default img43 - بعد الصيام التهديفي على ملعب أنفيلد.. كلوب يدعم فيرمينو بهذا التصريح مانشستر سيتي وبرايتون 300x158 - بعد الصيام التهديفي على ملعب أنفيلد.. كلوب يدعم فيرمينو بهذا التصريح
مانشستر سيتي يحقق فوزًا ساحقًا على برايتون بخماسية في الدوري الإنجليزي
default img43 - بعد الصيام التهديفي على ملعب أنفيلد.. كلوب يدعم فيرمينو بهذا التصريح فيرمينو 300x196 - بعد الصيام التهديفي على ملعب أنفيلد.. كلوب يدعم فيرمينو بهذا التصريح
بعد الصيام التهديفي على ملعب أنفيلد.. كلوب يدعم فيرمينو بهذا التصريح

وامتلك لاعبي الريدز الكرة بشكل كبير وحاولوا إدراك هدف مبكر، لكن كان يقابلها تمركز دفاعي جيد من لاعبي فيلا.

كان استحواذ الريدز في الشوط الأول بنسبة 70% مقابل 30% لأستون فيلا، ولكنه لم يستطع ترجمة استحواذه إلى أهداف، فقد حاولا محمد صلاح بأكثر من كرة ولكن دفاع أستون فيلا كان رائع للغاية.

وانتهي شوط اللقاء الأول بالتعادل السلبي وبدون أي أحداث مثيرة، ومع بداية الشوط الثاني حاول أصحاب الأرض الاستفاقة وتسجيل هدف أول ولكن التكتل الدفاعي لأستون فيلا كان بدون ثغرات على الإطلاق.

وانحصرت الكرة في منتصف الملعب دون أي خطورة على المرميين، وظلت المباراة راكدة هكذا رغم المحاولات المستمرة من أصحاب الأرض.

إلى أن استطاع ساديو ماني في الدقيقة 71 من عمر المباراة تحقيق الهدف الأول، بتمريرة مساعدة من اللاعب نابي كيتا من جهة اليسار داخل منطقة الجزاء.

وكانت هناك محاولات من لاعبي أستون فيلا لتحقيق هدف التعادل، ولكنها لم تكن ترتق لمستوى الخطورة على مرمي الخصم.

وفي الدقيقة 89 من عمر المباراة سجل لاعب الريدز كورتيس جونز هدف ثاني في المباراة، من تمريرة مساعدة برأسية من النجم محمد صلاح.

لا تنسى قراءة الآتي:

زيدان ردًا على اتهامات الفوز بالحكام: لم نحسم الدوري بعد

راموس برقم قياسي تهديفي جديد مع الفريق الملكي … تعرف عليه

لتنتهي المباراة بهدفين نظيفين لصالح الريدز أمام فريق عنيد أحرجه كثيرًا وكاد أن يخطف نقطة التعادل، وبذلك يكون قد حقق ليفربول أول فوز له بعد التتويج باللقب، بعد ان تلقي هزيمة ثقيلة بالجولة الماضية أمام المان سيتي برباعية.

وبهذا الفوز يكون قد رفع الريدز رصيده إلى النقطة 88 ويحلق بالصدارة بعيدًا، بينما تأزم وضع أستون فيلا كثيرًا ويستعد للهبوط بعد ما توقف رصيده عند النقطة 27 في المركز الثامن عشر في ترتيب جدول المسابقة.

الجدير بالذكر أن مباريات اليوم، افتتحت بتعادلين إيجابيين، الأول بين بيرنلي وشيفيلد يونايتد بهدف لمثله، والثاني كان بين نيوكاسل يونايتد ووست هام بهدفين لمثلهما.

ومن المقرر أن يلتقي مانشستر سيتي بنظيره ساوثهامبتون، في تمام الساعة الثامنة مساءً بتوقيت القاهرة.